الجمعة , 1 مارس 2024

«ماريو دراجى» :الفائدة المنخفضة ليست ضمانا للإستدامة

كتب بنوك اليوم

كشف ماريو دراجي الرئيس السابق للبنك المركزي الأوروبي ،عن إن أوروبا لن تتعافى تمامًا من التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا، إلا إذا استخدمت الحكومات ديونها المتزايدة بشكل كبير للاستثمار في الشباب والابتكار والبحث.

أضاف، فى خطاب له يعد الأول منذ مغادرته البنك المركزي: “أن مستويات الديون ستكون مرتفعة لفترة طويلة، لكنها لن تكون مستدامة إلا إذا تم استخدام “الدين الجيد” لأغراض إنتاجية بدلاً من استخدام “الديون المعدومة” في أغراض غير منتجة، مشيراً إلى أن معدلات الفائدة المنخفضة في حد ذاتها ليست ضمانا للاستدامة، لكن نوعية الديون ذات أهمية.

بالإضافة إلى أنه بمقارنة إعادة بناء أوروبا من الوباء مع ما بعد الحرب العالمية الثانية، قال دراجي إن على المنطقة إعادة التفكير في العديد من قواعدها مع مقاومة التحديات من الدول الأخرى لقيمها الأساسية المتمثلة في التعددية والتضامن وسيادة القانون.

أشار دراجي، إلى أن صندوق التعافي بقيمة 750 مليار يورو الذي اتفق عليه قادة الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي لدعم البلدان الأكثر تضرراً من الوباء من خلال الإصدار المشترك للديون “يعزز ترسانة السياسة الأوروبية.

 

شاهد أيضاً

تعيين محمد أبو موسى مساعداً لمحافظ البنك المركزي

أعلن البنك المركزي المصري عن تعيين محمد أبو موسى كمساعد لمحافظ البنك المركزي المصري، حيث …