الجمعة , 26 فبراير 2021
الرئيسية / مجتمع الأعمال / «المصرى للصادرات» يدعم مؤسسة بهية للإكتشاف المبكر لسرطان الثدى

«المصرى للصادرات» يدعم مؤسسة بهية للإكتشاف المبكر لسرطان الثدى

كتب- عبداللطيف رجب

قام البنك المصري لتنمية الصادرات بتقديم دعمًا ماديًا لمؤسسة بهية للإكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي، حيث يتبنى البنك تكاليف علاج عدد من السيدات التي يتم علاجهن داخل مؤسسة بهية للإكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي، كما يحرص البنك على التعاون مع المؤسسة للعام الخامس على التوالي، هذا وقد قام فريق من العاملين بالبنك بقيادة ميرفت سلطان، رئيس مجلس إدارة البنك، والدكتور أحمد جلال، نائب رئيس مجلس الإدارة، بعمل زيارة ميدانية لموقع المستشفى الجديد بمدينة الشيخ زايد؛ لمتابعة سير عمليات البناء والتأسيس، حيث كان في استقبالهم فريق عمل مؤسسة بهية.

يحرص البنك على دراسة سبل أخرى ومختلفة لاستمرار التعاون مع المؤسسة مع العمل على توجيه المزيد من الدعم المادي للمستشفى للقيام بدورها نحو تقليل نسب انتظار السيدات على قوائم الانتظار، والعمل على تطوير وإنشاء وتجهيز عدة أقسام بالمستشفى مع تحمل تكاليف بعض الأجهزة الطبية والتشخيصية والعلاجية بالإضافة إلى تغطية تكاليف بعض الأنشطة التي تقوم بها المؤسسة بتنظيمها للتوعية ولرفع الروح المعنوية للسيدات ومساندتهن وللتخفيف عنهن.

ميرفت سلطان، رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات،أشادت بالمستشفى ومدى الرعاية الصحية والعناية النفسية والمعنوية والاهتمام الشخصي بجميع المحاربات، وأضافت أن البنك يولي اهتماما كبيرا أيضًا بدعم “بهية” عن طريق تشجيع وتمويل أي محاربة ببهية لديها أي مشروع صغير قائم أو فكرة أو هواية لإقامة مشروع إنتاجي أو تصديري.

الدكتور أحمد جلال، قال أن البنك لا يدخر جهدا في القيام بدوره في إطار مسئوليته المجتمعية مع تطوير وتحسين مستوى الحياة والمعيشة للفئات المستحقة، وذلك تماشياً مع استراتيجيته في الاهتمام بالقطاع الصحي وتحسين مستوى الخدمات الصحية، حيث يستمر البنك في تقديم الدعم لأكثر القطاعات احتياجاً في الدولة وهو قطاع الصحة.

المهندس تامر شوقي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة بهية، أعرب عن سعادته وتقديره للدعم المستمر والإهتمام من قبل البنك المصري لتنمية الصادرات بالعمل المجتمعي والمسئولية المجتمعية بشكل عام والدور الذي يقدمه القائمون علي البنك تجاه محاربات بهية إيمانا منهم بفكرة بهية ودورها في خدمة وطمأنة كل سيدة مصرية، وأيضًا إهتمامهم بمشروع زايد وتقديم الدعم المادي والمعنوي له الذي بدوره سوف يقلل قوائم الإنتظار ويقدم خدمة أفضل لكل محاربات بهية، وبالتالي يخدم شريحة أكبر من السيدات المصريات ويضمن حقهم في الكشف المبكر والعلاج المجاني.

شاهد أيضاً

التجارى وفا بنك إيجيبت يحتفل بدعم وتطوير الحرف اليدوية

يحتفل التجاري وفا بنك إيجيبت ببداية العام الجديد من خلال دعم مجموعة مبتكرة من الهدايا …