الثلاثاء , 14 يوليو 2020
الرئيسية / نبض البنوك / «الأهلي» يوقع بروتوكولات تعاون مع شركات «فوري وامان وخالص»

«الأهلي» يوقع بروتوكولات تعاون مع شركات «فوري وامان وخالص»

كتب- عبداللطيف رجب

أعلن البنك الأهلى المصرى ، عن توقيعه بروتوكولات تعاون،وذلك مع كل من شركات فوري وأمان وخالص لاستهداف اتاحة 70 ألف ماكينة لنقاط البيع الالكترونية POS.

حضر توقيع الاتفاقيات، كريم سوس الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والفروع ، ومحمد جميل رئيس القنوات البديلة والمدفوعات الرقمية بالبنك.

يحيي أبو الفتوح نائب رئيس البنك الاهلى ، قال ان توقيع الاتفاقيات يستهدف تفعيل المبادرة غير المسبوقة التي اطلقها  البنك المركزي مؤخرا لتنشيط السداد الإلكترونية والتي تندرج ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة والبنك المركزي لتخفيف حدة انتشار فيروس كورونا، حيث يحقق بذلك البنك الاهلي المصري أكثر من 70 % من المستهدف من المبادرة ، مشيرا الى الدورا الكبير الذي يتولاه البنك الاهلي المصري في تنفيذ تلك الاجراءات على كافة الأصعدة.

أكد ،على حرص البنك من خلال منظومة الدفع الالكتروني الخاصة به على دعم توجهات الدولة الهادفة الى التحول الى مجتمع أقل اعتمادا على النقد مستفيدا من التطور التكنولوجي المستمر وكذا التحديث لبنية البنك التكنولوجية والتي ساهمت بشكل ملموس في التوسع في الخدمات الالكترونية التي يقدمها البنك لعملائه والتي تعد من اهم استراتيجيات البنك.

كريم سوس ، أكد أن مبادرة البنك المركزي للدفع الالكتروني التي تستمر حتى نهاية ديسمبر 2020تستهدف نشر 100 ألف نقطة بيع قبل نهاية 2020، وتأتي ايمانا منه بأهمية إتاحة جميع الخدمات المالية للمواطنين ورفع معدلات استخدامهم للخدمات الالكترونية بصورة سهلة وآمنة والمساهمة في نشر الثقافة المالية الرقمية لدى المستهلكين والتجار وتوسيع قاعدة السداد الالكتروني في مختلف محافظات الجمهورية وزيادة معدلات الشمول المالي.

أشار إلى أن خطة انتشار ماكينات ال POS لدي البنك الأهلي المصري ستصل بذلك الى ٢٤٠ ألف ماكينة سيتم توزيعها جغرافيا وتفعيلها في كافة المحافظات طبقا ودراسة احتياجات العملاء في الأماكن الاكثر كثافة في المعاملات النقدية مع منح الأولوية للقطاعات الحيوية التي تخدم المواطن في ضوء الأهداف القومية للمبادرة و متطلبات السوق.

 

شاهد أيضاً

«جى بى مورجان»: الأسواق مازالت عرضه لصدمات جديدة

أعلن بنك “جي.بي.مورجان” ، أن الأسواق لا تزال تكافح من أجل استعادة السيولة بعد الانهيار …