السبت , 25 مايو 2024

مشوار الإصلاح !

كتب عبداللطيف رجب

 

“بالفعل تحمل مجتمعنا الوضع الصعب بشجاعة وإصرار” .. بهذة العبارة التى تحمل معان كثيرة ،أجاب طارق عامر، محافظ البنك المركزى، عن نجاح الدولة المصرية فى إنجاز المرحلة الأولى من برنامج الإصلاح الإقتصادى.

والحقيقة أن كلام المحافظ فى مدينة بوسان بكوريا الجنوبية ، خلال مشاركته فى الإجتماع السنوى لبنك التنمية الافريقى ، يؤكد أن مصر قطعت شوطاً طويلاً نحو إصلاح المنظومة الإقتصادية ، ولكنه يؤكد أيضاً أن المشوار مازال طويل ، ولابد من إستكمال مسيرة الإصلاح الإقتصادى، حيث أوضح المحافظ أن السياسات النقدية للبنك المركزى حققت نجاحاً كبيراً، فتم تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016، كما اتجهنا لعلاج الاختلالات في المالية العامة بصورة جدية، بالتنسيق والتعاون مع صندوق النقد الدولي، لكى نؤكد على مدى جديتنا والتزامنا فى تنفيذ مهمة الإصلاح.

كما قال محافظ البنك المركزى : لقد إتخذنا خطوات إيجابية لمعالجة الاختلالات على مستوى الاقتصاد الكلي في مصر، وتحسنت مؤشرات أدائنا الاقتصادي على نحو فاق التوقعات وشجع صانعي السياسات في مصر على اتخاذ المزيد من الخطوات الإصلاحية.

كما نجحنا – والكلام على لسان المحافظ – في توعية وتثقيف مجتمعنا ، وأن نبين مدى أهمية اتخاذ الإجراءات الصعبة، وبالفعل تحمل مجتمعنا الوضع الصعب بشجاعة وإصرار، ونحن مستمرون فى طريقنا لكى ننقل الإقتصاد ، وكذلك شعبنا إلى مكانة غير مسبوقة، وهو الأمر الذى لم يكن من الممكن تحقيقه بدون وجود قيادة شجاعة، وإرادة سياسية.

 وقال طارق عامر، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، إتخذ  قراراً شجاعاً بمواجهة المشكلات والتصدي لها، وإعطائنا الدعم والتأييد اللازمين لإتخاذ القرارات الصعبة، وقد كان قرار تحرير سعر الصرف، أحد القرارات الإقتصادية العظيمة التي إتخذت، حيث أدى إلى تحسن الحساب الجاري في مصر بنحو 64% في عام واحد، وارتفع صافي الاحتياطيات الدولية ليغطي 9 أشهر من الواردات، بعد أن كاد أن يُستنزف بالكامل، وانخفض معدل البطالة بنسبة 3%، كما تراجع التضخم من 33% إلى 13%، وهذه المؤشرات تؤكد الأداء القوى للإقتصاد ، حيث حقق معدل النمو الاقتصادي 5.3% خلال الربع الأخير.

كل ما سبق يؤكد أن مصر تسير على الطريق الصحيح ، ولكن الطريق والمشوار مازال طويلاً ، وهذا يحتاج تكاتف الجميع، فالشعب تحمل كل فاتورة الإصلاح بشجاعة لا مثيل لها حتى الآن ، وإستكمال مسيرة الإصلاح الإقتصادى ،مازال يتطلب مزيد من الجهد والتحمل ، حتى نعبر بمصرنا الحبيبة إلى بر الأمان .

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

عبداللطيف رجب يكتب : «معدل التضخم» .. أذهب إلى الجحيم !

يبدو أن معدل التضخم سيكون البعبع الأول خلال العام الجديد “2024” ، وذلك على الرغم …