الثلاثاء , 31 يناير 2023
الرئيسية / مجتمع الأعمال / للعام الثانى على التوالى.. « المركزى » يستضيف مؤتمر «سيملس شمال أفريقيا »

للعام الثانى على التوالى.. « المركزى » يستضيف مؤتمر «سيملس شمال أفريقيا »

 

شهدت القاهرة مؤخراً إنطلاق فعاليات مؤتمر “سيملس شمال أفريقيا 2019” على مدار يومى 17 و18 يونيو الحالى، وذلك بحضور ورعاية مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، حيث إستضاف البنك المركزي المصري فعالياته، وذلك للعام الثاني على التوالي، بالتعاون مع مجلس الوحدة الإقتصادية العربية، وجامعة الدول العربية، وبمشاركة المعهد المصرفي المصري.

شارك في المؤتمر أكثر من 1400 مشارك من داخل وخارج مصر، و150 من أبرز الخبراء العالميين والمحليين في مجال التكنولوجيا المالية، والمدفوعات، والتجارة الإلكترونية، بجانب عدد كبير من شركات التكنولوجيا المالية الناشئة.

شهد المؤتمر إفتتاح معرض التكنولوجيا المالية والإبتكار، حيث تفقد رئيس مجلس الوزراء ومحافظ البنك المركزي أجنحة المعرض، الذي شارك فيه أكثر من 50 عارضاً من مقدمي خدمات التكنولوجيا المالية والتجارة الإلكترونية.

الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قال إن التكنولوجيا المالية هي السبيل إلى تحقيق طفرة في كفاءة وفعالية الخدمات المالية والمصرفية المقدمة لمختلف فئات المجتمع، خاصة المواطن البسيط، وتتيح نوعية جديدة من فرص العمل للشباب.

أكد أن الحكومة حريصة على أن تتحمل جميع تكاليف وأعباء إتاحة وسائل الدفع غير النقدي وإتاحتها للمواطن ،للإستفادة بمزاياها العديدة دون أي تكلفة إضافية، ومن هنا تأتي أهمية هذا المؤتمر الذي تتوافق الموضوعات التي يتناولها مع التوجهات العالمية والجهود التي تبذلها الدولة للتحول إلى الاقتصاد الرقمي وتعزيز الشمول المالي، وفي مقدمة هذه الجهود إنشاء المجلس القومي للمدفوعات برئاسة رئيس الجمهورية.

من جانبه توجه طارق عامر ، محافظ البنك المركزي المصري، بالشكر للحكومة المصرية وجميع الوزارات والهيئات التي عملت ومازالت مع البنك المركزي وقدمت له كل التعاون والمساندة، لتحقيق العديد من الإنجازات التي لم يكن من الممكن أن تتحقق إلا عن طريق العمل الجماعي.

أكد عامر، أن “النهوض بصناعة التكنولوجيا المالية يمثل حلقة هامة من حلقات الإصلاح الاقتصادي، نظرًا لمساهمتها في وصول الخدمات المصرفية للمواطن بأسعار تنافسية وتحقيق الشمول المالي، وأن المؤتمر بما يتضمنه من خبراء ومشاركين يمثل فرصة واعدة للتعرف على ما وصلت إليه التكنولوجيا المالية من تطور على مستوى العالم، والتي يحرص البنك المركزي على مواكبتها باستمرار، وهو ما تعكسه بوضوح إستراتيجية التكنولوجيا المالية ودعم الابتكار التي تتيح لمصر التحرك بالسرعة اللازمة، لمواكبة التطورات السريعة في مجال التكنولوجيا المالية”.

 

شاهد أيضاً

بنك مصر يحتفل بفوز عملائه بحضور مباريات كأس العالم فى قطر

احتفل بنك مصر مؤخراً مع عملائه الفائزين في الحملة التسويقية التي تم إطلاقها لعملائه من …