الأحد , 26 مايو 2024

«عمران» يفتتح فعاليات أول برنامج تعليمى فى الحوكمة والتمويل

كتب بنوك اليوم

افتتح محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية، فعاليات أول برنامج تعليمي لأول دفعة من الدارسين للدكتوراه المهنية “DBA in Governance& Finance” في تخصص الحوكمة والتمويل، وذلك وفقاً لبروتكول التعاون الجديد بين مركز المديرين المصري، وكلية الدراسات العليا بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري.

قال في كلمته للدارسين، أن اهتمام الرقيب بنشر مفاهيم الحوكمة الرشيدة وبناء القدرات يرجع لاعتبار الحوكمة إحدى الركائز الأساسية التي اعتمدت عليها استراتيجية الهيئة الشاملة للأنشطة المالية غير المصرفية (2018-2022) لكي تضمن كفاءة وشفافية عملية صنع القرار داخل القطاع المالي غير المصرفي، بحسب بيان اليوم.

يأتي ذلك بجانب ما تمثله عملية الحوكمة من استثمار في رأس المال البشري اللازم لتحقيق رؤية الهيئة المستقبلية 2025 والتي تحتاج إلى بناء وتعزيز القدرات العلمية في الحوكمة وإدارة المخاطر، بالإضافة لأهمية مبادئ وقواعد الحوكمة لتحقيق التنمية المستدامة.

أوضح عمران، أن الاهتمام بعملية الحوكمة داخل الأنشطة المالية والالتزام بتطبيقاتها يتطلب احتياجات تدريبية نسعى لتوفيرها من خلال مركز المديرين المصري- أحد الأذرع التعليمية بالرقابة المالية لنشر فكر الحوكمة-بجانب الاطمئنان لتنفيذ بروتوكولات تعاون وشراكة مع الأكاديمية باعتبارها أحد أهم صروح العلم والمعرفة والتي نستطيع من خلالها مزج الخبرات التطبيقية مع الخبرات العلمية بالشكل الذي يسهم في نشر أسس وتطبيقات الحوكمة في قطاعات الدولة المختلفة لتحقيق رؤية مصر 2030.

أشار إلى أن برنامج الدكتوراه المهنية لمركز المديرين المصري سيسمح بتأهيل ثلاث دفعات من الدارسين الحاصلين على برنامج الماجستير المهني لمركز المديرين في الحوكمة لاستكمال دراستهم والحصول على درجة الدكتوراة المهنية في تخصص الحوكمة والتمويل.

كما كشف عن جهود هيئة الرقابة المالية المبذولة لتحسين مستويات الحوكمة والإدارة الرشيدة داخل القطاع المالي غير المصرفي والتي تضمنت إصدار أدلة رقابية لحصر كافة القواعد والمعايير المنظمة لأنشطة صناديق الاستثمار والسندات والتمويل العقاري والتمويل الاستهلاكي والتأجير التمويلي، وإصدار الهيئة ضوابط التشكيل والترشح لعضوية مجالس إدارات شركات الإيداع والقيد المركزي الثلاث للأوراق المالية والأدوات المالية الحكومية وأسواق العقود الآجلة.

يأتي ذلك بالإضافة إلى صندوق حماية المستثمر لتكون ضوابط تشكيل مجالس إدارات تلك الجهات متطابقة مع قواعد حوكمة الشركات العاملة في مجال الأنشطة المالية غير المصرفية، وإخضاع الوظائف الرئيسية لشركات التأمين وإعادة التأمين لمعايير النزاهة والسمعة الحسنة والكفاءة والقدرة وعدم تعارض المصالح.

تضم أول دفعة من الدارسين للدكتوراه المهنية DBA in Governance& Finance””في تخصص الحوكمة والتمويل 20 دارسا يمثلون جهات متعددة من القطاع المالي بشقيه (المصرفي وغير المصرفي)، ومن الشركات الصناعية والعائلية والتكنولوجية، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، بالإضافة إلى ثلاثة دارسين من أبناء الرقابة المالية.

 

شاهد أيضاً

«كريستالينا جورجييفا»: مصر تنجح فى تنفيذ خطط شاملة لإصلاح ملف الدعم

كشفت كريستالينا جورجييفا، المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي،عن إن دول مصر والأردن والمغرب نجحت في …