السبت , 3 ديسمبر 2022
الرئيسية / ملفات بنكية / حصيلة مبادرة “المركزى” لدعم المتعثرين..!!

حصيلة مبادرة “المركزى” لدعم المتعثرين..!!

كتب- محمد على

 

أطلق البنك المركزي منتصف العام الحالي مبادرة لدعم المتعثرين الذين تقل مديونياتهم عن 10 مليون جنيه ، رغبة منه في رفع العبء عن هؤلاء العملاء بهدف عودة نشاطهم الإقتصادي، ما يؤثر إيجابياً بطبيعة الحال على الوضع الإقتصادي للدولة بشكل عام وعلى العملاء أنفسهم وكذلك البنوك .

توقع الكثير نجاح المبادرة عقب إطلاقها إلا أن الأمور لم تسر علي النحو المطلوب ، خاصة بعد إحجام العملاء أنفسهم عن المشاركة في المبادرة ، والإتصال بالبنوك المشاركة وعددها 8 بنوك لأسباب غير معروفة إلى الآن , الأمر الذي دفع البنك المركزي لتجديد دعوتة للبنوك لبحث كيفية تفعيل المبادرة ، ودراسة الأسباب التي دفعت العملاء لعدم الإستجابة للمبادرة ، وكذلك بحث كيفية جذبهم وما هي مقترحاتهم في هذا الشأن .

الدكتور أحمد جلال , نائب رئيس مجلس إدارة البنك المصرى لتنمية الصادرات , قال أن مصرفه ضمن البنوك المشاركة في المبادرة التي أطلقها البنك المركزي في منتصف العام الحالي وعددها 8 بنوك , لافتاً إلى أن عدد العملاء المتعثرين لدي البنك قليل جداً لا يتجاوز الـ 25 عميل شركات ، بإجمالي مديونيات لا تتعدي الـ 24 مليون جنيه .

أوضح جلال، أن المبادرة بشكل عام جيدة جداً، تساهم بشكل كبير في حل مشاكل كثير من المتعثرين الأمر الذي سيكون له أثر إيجابي سواء علي البنوك بإستراد مبالغ مالية كان من الصعب تحصيلها علي الاقل في الوقت الحالي، وكذلك العملاء بعودة نشاطهم وإستحواذهم علي ثقة البنوك مرة أخرى ، وبالتالي يمكن تمويلهم من جديد ومنحهم قروض وتسهيلات ائتمانية جديدة ، بالإضافة إلى الأثر الإيجابي الذي سيصب في صالح الوضع الإقتصادي بشكل عام .

تأتي تلك المبادرة في إطار دعم البنك المركزي لمساندة العملاء المتعثرين ورغبة منه في عودة استثماراتهم وأعمالهم بأنشطتهم المختلفة ، وكخطوة لتعزيز تحسين الوضع الإقتصادي ، حيث أعلن البنك المركزى عن مبادرة لتسوية المديونيات المتعثرة للشركات بأرصدة أقل من عشرة ملايين جنيه، وكافة مديونيات العملاء من الأفراد غير شاملة أرصدة البطاقات الائتمانية ، وفقاً للمركز فى 31/12/2017 سواء المتخذ أو غير المتخذ ضدهم إجراءات قضائية مع البنوك المشاركة فى المبادرة.

داليا الباز ، نائب رئيس مجلس ادارة البنك الأهلي المصري , قالت أن البنك لديه عدد من الشركات التي تتضمنها مبادرة البنك المركزي المصري ، نتيجة سياسات البنك في التوجه للتوسع بشريحة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والإستحواذ علي النسبة الأكبر في تمويل هذه الشريحة الداعمة للإقتصاد ، مشيرة إلى أن نسبة عملاء البنك المتعثرين من الشركات الذين ينطبق عليهم مبادرة البنك المركزي لا تتجاوز الـ 2% فقط من إجمالي الشركات من عملاء البنك ، في الوقت الذى لا تزيد مديونيتهم عن 1 في 10 الآف من محفظة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والشركات بالبنك.

أضافت أن إجمالي المستفيدين من المبادرة من الأفراد لا تزيد نسبتهم عن 1% من إجمالي عدد قروض عملاء البنك الأهلي من الأفراد البالغة 1.7 مليون قرض ولا تزيد مديونيتهم عن 0.5% من إجمالي مديونيات عملاء التجزئة المصرفية بالبنك , مشيرة إلى أن سياسات البنك الأهلي تتجه الي عدم التركز بمحفظة الاقراض وتوزيع المخاطر علي أكبر عدد من العملاء وادارة محفظة التجزئة المصرفية بشكل جيد ، وهو ما أدى بدوره إلي إنخفاض نسبة أعداد ومديونيات عملاء البنك الأهلي الذين تضمنتهم مبادرة البنك المركزي ، مقارنة بحجم محفظة البنك في تلك القروض .

محمد الأتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر، أكد أن البنك المركزي المصري أطلق مبادرة جديدة لتسوية ديون المتعثرين من الشركات والأفراد، لمساعدتهم للعودة لممارسة نشاطهم الإقتصادي من جديد , موضحاً أن المبادرة تعفي هؤلاء من الفوائدة المجنبة والمهمشة، حتى 31 ديسمبر نهاية هذا العام، والسماح لهم بالعمل مع البنوك مرة أخرى، وإزالة تصنيفهم من الفئة “السلبية”.

طارق فايد، رئيس بنك القاهرة، قال أن عدد العملاء المستفيدين من مبادرة البنك المركزى لدعم المتعثرين من الأفراد والشركات يبلغ عددهم بالبنك 21 ألف عميل, لافتاً الي أن عدد العملاء مقسم بين 3 آلاف شركة ما بين متناهية الصغر وصغيرة ومتوسطة، إضافة إلى 18 ألف عميل من الأفراد.

أشرف القاضى , رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد, أوضح أن مبادرة البنك المركزي تعتبر خطوة نحو تعزيز الصناعة المحلية وزيادة الإنتاج والقضاء على البطالة، وتعمل علي تخفيف الأعباء عن المواطنين ، ومساندة الشركات المتعثرة على العودة للعمل مرة اخري , مشيراً الي أنها ستعمل على تقليل مخصصات البنوك للديون المتعثرة, ما يزيد من قدرة البنوك على توجيه هذه الأموال لصالح تمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، وبالتالى تشغيل الأموال لصالح خطط التنمية المستدامة للدولة المصرية.

عمرو كمال , رئيس مجلس إدارة البنك العقارى المصرى، أكد ان البنك انتهى من حصر العملاء المستفيدين من مبادرة البنك المركزى ، سواء من الشركات أو الافراد ، موضحاً أن إجمالى مديونيات المتعثرين الأفراد يبلغ مليار جنيه بعدد عميلين فقط من بينهم عميل مديونيته تبلغ 800 مليون جنيه .

ودعا البنك المركزى المصرى العملاء لمخاطبة البنوك وسرعة الإستفادة من المبادرة لإمكان إنهاء أكبر عدد من الحالات المتعثرة والقضايا المعلقة فى المحاكم ، والعودة لدائرة النشاط الإقتصادى بالنسبة للشركات.

كما أعلن البنك المركزي أن هذه المبادرة سيستفيد منها أكثر من 3500 شركة و337 ألفاً من الأفراد  فى بنوك الأهلى المصرى، بنك مصر، بنك القاهرة، البنك المصرى لتنمية الصادرات، البنك العقارى المصرى العربى، البنك الزراعى المصرى، المصرف المتحد، بنك التنمية الصناعية والعمال المصرى.

وبين البنك المركزي ضوابط تلك المبادرة حيث ستقوم البنوك المشاركة بعدد من التيسيرات فى إطار هذه المبادرة بإعفاء العملاء المتعثرين من كامل الفوائد المتراكمة وغير المسدده والتى تبلغ إجماليها 16.8 مليار جنيه ، وذلك فى حالة التزامهم بسداد 100 % من رصيد الدين فى 31/12/2017 نقداً  فى موعد غايته 31/12/2018 , كما سيتم التنازل من البنوك والعملاء عن جميع القضايا المتداولة والمتبادلة بينهم فى المحاكم وإبراء ذمة المقترض إبراءً نهائياً من البنك وفقاً للقانون، ويتم تحرير كل الضمانات المقدمة من العملاء ضماناً لتلك المديونية.

كما تتضمن المبادرة حذف المقترض من القائمة السلبية لدى البنك المركزى ، وكذلك لدى الشركة المصرية للاستعلام الائتمانى ( I- Score) ، وعدم سريان حظر التعامل عليه فيما يخص هذه المديونية مع الإقرار عنه كعميل مبادرة لمدة ثلاث سنوات من تاريخ السداد، وتسرى هذه المبادرة حتى 31/12/2018.

 

شاهد أيضاً

بعيداً عن الأموال الساخنة ..الروشتة الكاملة لزيادة الإستثمارات الأجنبية المباشرة

كشف عدد من خبراء الإقتصاد عن إرتفاع صافى الاستثمارات الأجنيبة المباشرة بالقطاعات غير البترولية، لتسجل …