الإثنين , 20 مايو 2024

البنك التجارى الدولى يوقع شراكة جديدة مع مؤسسة التمويل الدولية

كتب : عبداللطيف رجب

يسُر البنك التجاري الدولي (CIB) – أكبر بنك قطاع خاص في مصر- أن يعلن عن شراكة جديدة مع مؤسسة التمويل الدولية (IFC) لوضْع وتنفيذ إطار لإدارة مخاطر المناخ لتعزيز استراتيجية البنك الخاصة بالمناخ، من أجل التحول إلى اقتصاد منخفض الكربون والامتثال للمعايير والاطر العالمية وتشريعات الجهات الرقابية بهدف دراسة وتحليل أثر المخاطر المناخية على محفظة البنك الائتمانية والاستثمارية.

نجح البنك التجاري الدولي في إنشاء نظام لإدارة المخاطر البيئية والمجتمعية، وانضم إلى فريق العمل المعني بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ (TCFD) في عام 2020 لدمج إدارة المخاطر المناخية في أنظمته واستراتيجياته، و في سياق التعاون بين CIB ومؤسسة التمويل الدولية (IFC)، أصدر البنك أول سندات خضراء عن القطاع الخاص في مصر عام 2021 بقيمة 100 مليون دولار نتج عنها 14 مشروعا معتمدا من مؤسسة التمويل الدولية في القطاعات المختلفة.

الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي ومحافظ مصر لدى مجموعة البنك الدولي،قالت إن الشراكة الجديدة بين CIB ومؤسسة التمويل الدولية لتقديم الخدمات الاستشارية والدعم الفني لإدارة مخاطر المناخ وتوفير التدريب وبناء القدرات تتسق بالفعل مع جهود الدولة لتحفيز العمل المناخي. كما أنها تبني على الشراكة القائمة بالفعل حيث ساهمت مؤسسة التمويل الدولية في تمويل أول سندات خضراء للقطاع الخاص في مصر بقيمة 100 مليون دولار لتمويل المشروعات المناخية والحد من الانبعاثات في عام 2021″.

تدعم الوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية (BMWK) هذا المشروع الذى يعد جزء من برنامج مؤسسة التمويل الدولية لتمويل العمل المناخي بهدف التوسع في تمويل القطاع الخاص في القطاع المالي لمشروعات تخفيف آثار تغير المناخ والتكيف معها، إلى جانب العمل على تقليل المخاطر المناخية. ويمثل التصدي لتغير المناخ أولوية لمجموعة البنك الدولي التي تلتزم بمواءمة جميع عملياتها التمويلية الجديدة مع أهداف اتفاق باريس بحلول السنة المالية 2025.
ومن جانبه، صرح الأستاذ طلحة كريم – الرئيس التنفيذي لقطاع المخاطر بـCIB ” أن المؤسسات المالية تبدي اهتماما متزايداً بالمخاطر المالية المتعلقة بالمناخ. حيث تبدي البنوك المركزية والمشرفين والمراقبين الماليين بالإضافة إلى المستثمرين والأطراف المعنية الأخرى في جميع أنحاء العالم اهتماما بالغاً بالمخاطر والفرص المتعلقة والناتجة عن استراتيجيات المناخ. يؤمن CIB أن عوامل المخاطر المتعلقة بالمناخ تنشأ بشكل أساسي من خلال التأثير على أنواع المخاطر الحالية مثل مخاطر الائتمان والتشغيل والسوق والسيولة والسمعة. كما أكد الأستاذ طلحة أن شراكة CIB مع مؤسسة التمويل الدولية من شأنها أن تسهم في تعزيز عملية دمج المخاطر المتعلقة بالمناخ ضمن إطار إدارة المخاطر الحالي للبنك، بما يعزز التوافق مع أفضل الممارسات والمعايير الدولية في هذا الصدد”.

سيرجيو بيمينتا نائب رئيس مؤسسة التمويل الدولية لشؤون أفريقيا “، قال إن تغير المناخ قضية حاسمة في عصرنا هذا، ويجب على البنوك وكذلك جميع المؤسسات التكيُّف مع المخاطر التي تشكلها التغيرات المناخية. ويُسعدنا أن CIB يتصدَّر مرة أخرى الجهود الرامية نحو تسريع وتيرة التحول الأخضر وإرساء الأسس اللازمة لقطاع مالي أشد قوة وأقدر على الاستدامة، ومن ثمَّ يمكنه إدارة المخاطر المناخية وتلبية احتياجات أصحاب المصلحة.”

الدكتورة  داليا عبد القادر، رئيس قطاع التمويل المستدام بـCIB ، قالت “لقد بدأت رحلة CIB مع المخاطر المناخية في 2020 عندما انضممنا إلى فريق العمل المعني بالإفصاحات المالية (TCFD) واصدرنا أول سندات خضراء عن القطاع الخاص في مصر بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية في 2021 ، و تم تطوير نظام إدارة المخاطر البيئية و المجتمعية (ESRM) بالبنك، لذلك نعتبر شراكتنا الجديدة مع مؤسسة التمويل الدولية إضافةً كبيرة لدعم خبرتنا في إدارة المخاطر المناخية، حيث أن هذه الشراكة ستعزز قدرة البنك على دراسة أثر المخاطر الناتجة عن عمليات التحول” Transition Risks” على محفظة البنك الائتمانية والاستثمارية من خلال إجراء السيناريوهات الافتراضية واختبارات الضغوط وبالتالي الحفاظ على استمرارية نمو البنك”.

شاهد أيضاً

بنك المشرق -مصر يطلق بطاقة Mashreq NEO Visa

أعلن بنك المشرق – مصر (“المشرق مصر”)، بالتعاون مع الشركة الرائدة عالميًا في مجال المدفوعات …