الأحد , 27 نوفمبر 2022
الرئيسية / اقتصاد / إطلاق المرحلة الأولى من مشروع المراكز التكنولوجية المتنقلة

إطلاق المرحلة الأولى من مشروع المراكز التكنولوجية المتنقلة

كتب- بنوك اليوم

شهدت هالة السعيد وزيرة التخطيط المصرية، ومحمود شعراوي وزير التنمية المحلية، اليوم، احتفالية تسليم وزارة التخطيط (12) سيارة خدمة تكنولوجية متنقلة مجهزة بالكامل كدفعة أولى للعمل كمراكز تكنولوجية متنقلة لوزارة التنمية المحلية.

هالة السعيد قالت فى بيان صادر اليوم الثلاثاء، فإن المراكز تتمثل في 8 محافظات هي القاهرة والجيزة والقليوبية والمنيا والأسكندرية والأقصر وكفر الشيخ وأسوان، وذلك بموجب بروتوكول التعاون الموقع بين الوزارتين أواخر شهر مارس الماضي بشـأن تدبير وتشغيل مراكز تكنولوجية متنقلة تقدم خدمات المحليات.

وشارك في احتفالية تسليم السيارات والتي اقيمت بحديقة الأزهر بالقاهرة كل من عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية وخالد عبدالعال محافظ القاهرة وأحمد راشد محافظ الجيزة وعدد من قيادات وزارتي التنمية المحلية والتخطيط .

أكدت هالة السعيد،حرص الوزارة على تطوير أداء الخدمات الحكومية وتبسيط إجراءات الحصول عليها، لتحقيق الشفافية والنزاهة في الجهاز الحكومي، وتقديم خدمة أفضل وأسرع للمواطن المصري، وذلك تحقيقاً لأهداف استراتيجية التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030″.

وأوضحت ، أن مشروع تطوير الخدمات الحكومية بدأ بهدف توفير خدمات للمواطنين والمستثمرين بصورة حضارية وسريعة ودقيقة ومتكاملة في جميع أنحاء الجمهورية من خلال عدة وسائل متمثلة في تطوير المراكز التكنولوجية لخدمات المواطنين بالأحياء والمدن بعدد (265) مركز تكنولوجي.

وتابعت :” المراكز تعمل بنظام مركزي موحد ومميكن ومربوط بالإدارات المختلفة يسمح بإدارة لامركزية على مستوي جميع الوحدات المحلية في المراكز والمدن والأحياء بجميع المحافظات، وذلك من خلال تطبيق نظام “الشباك الواحد”.

أضافت السعيد ،أن من وسائل المشروع أيضا تقديم خدمات المحليات بواسطة بوابة الخدمات الحكومية للمحليات من خلال رابط الانترنت التالي (LGS.GOV.EG) للاستعلام عن الخدمات والحصول على المعلومة دون الحاجة إلى الذهاب إلى مقر الحي، ولأول مرة يتم تقديم خدمات تجديد رخص الإشغال والإعلانات والمحلات دون حاجة صاحب الطلب للذهاب إلى الجهات الحكومية.

لفتت إلى أن جائحة كوفيد-19 جاءت لتحفز على محاولة ابتكار المزيد من وسائل تقديم الخدمات للمواطنين بطرق غير تقليدية تمكننا من التغلب على مشاكل التكدس والازدحام بمراكز تقديم الخدمة الثابتة، لذلك ظهرت فكرة مشروع “سيارات الخدمات التكنولوجية المتنقلة” الذي يهدف إلى إيصال الخدمات الحكومية حتى محل إقامة المواطن من خلال سيارات متنقلة تيسيرًا عليه، وتخفيفًا على المراكز المزدحمة، ووصولًا لأماكن نائية كان من الصعب عليها في السابق الحصول على هذه الخدمات.

أشارت إلى عرض فكرة مشروع “مراكز الخدمات التكنولوجية المتنقلة” كمبادرة جديدة مقدمة من وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في نوفمبر 2020،و نالت فكرة هذا المشروع استحسان من الرئيس عبد الفتاح السيسي كوسيلة فعالة تسهم في تقديم الخدمات الحكومية بطريقة سريعة وسهلة تخفف العبء على المواطنين.

اكدت أن ذلك كان حافزًا على تنفيذ المشروع على أرض الواقع في وقت وجيز، لذلك وقعت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية بروتوكول تعاون مع وزارة التنمية المحلية تحت رعاية رئيس الوزراء دكتور مصطفى مدبولي الشهر الماضي والذي وجه بالتوسع في تطبيق المشروع كحل مبتكر تيسيرًا على المواطنين.

أوضحت ، أن فكرة مشروع “مراكز الخدمات التكنولوجية المتنقلة” تقوم على توفير سيارات تنقل الخدمات الحكومية إلى مقر إقامة المواطنين في أماكن تواجدهم في وقت قياسي وذلك لسرعة انجاز تقديم الخدمات وبسهولة وكفاءة، بالإضافة إلى تعظيم موارد الدولة بتشجيع المواطنين على سداد مستحقات الدولة دون تأخير.

أشارت إلى أن مراكز الخدمات التكنولوجية المتنقلة تقوم بتأدية ما يزيد عن عدد (140) خدمة من خدمات المحليات وطباعة مخرجاتها دون الحاجة إلى توجه المواطنين للمركز التكنولوجي بالحي أو المدينة وذلك من خلال عربة متنقلة مجهزة بأحدث أجهزة نظم المعلومات متصلة بمنظومة تأدية خدمات المواطنين بالمحليات بشبكة مؤمنة وسريعة. وتشمل تلك الخدمات المقدمة كل خدمات السدادات من دفع ايجار، واقساط، وتجديد كافة رخص المحلات والإشغالات والاعلانات. كما تزود تلك المراكز المتنقلة بوسيلة رقابة متصلة بالمركز الرئيسي لمتابعة العمل وتحقيق الشفافية.

وتابعت ، أن اليوم يتم إطلاق المرحلة الأولى من المشروع من خلال نشر(12) سيارة مجهزة من سيارات الخدمات التكنولوجية المتنقلة في محافظة القاهرة، والإسكندرية، والقليوبية، والجيزة، وكفر الشيخ، والمنيا، والأقصر، وأسوان، وسوف يتم نشر باقي السيارات تباعًا الشهور القليلة القادمة، مؤكدة أن تنفيذ هذا المشروع تطلب جهدًا كبيرًا تميز بالدقة والتنظيم والسرعة في التنفيذ للتخفيف عن المواطنين أثناء جائحة كوفيد-19.

 

شاهد أيضاً

بنك التصدير الأفريقى يرصد 4 مليارات دولار لمساعدة الدول الأفريقية

أشاد البروفيسور بنديكت أوراما رئيس بنك التصدير والاستيراد الأفريقي أفركسيم بنك،  بعظمة وعراقة الحضارة المصرية …